أسباب لزيارة البرتغال في فصل الشتاء
أسباب لزيارة البرتغال في فصل الشتاء

أسباب لزيارة البرتغال في فصل الشتاء

أسباب لزيارة البرتغال في فصل الشتاء. يجب على أي شخص يخطط لقضاء إجازة في فصل الشتاء النظر في البرتغال لا تتمتع البلاد بسمعة تستحقها في الطقس المدهش (بما في ذلك الأيام المشمسة تقريبًا على مدار السنة)، ولكنها أيضًا صديقة للميزانية. بالإضافة إلى ذلك، في ضوء شعبية لشبونة وبورتو على مدار الأعوام القليلة الماضية، فإن فصل الشتاء هو أفضل وقت لتجنب خطوط السياحة في مناطق الجذب والمعالم الأكثر رواجًا. هناك الكثير من الوجهات التي يجب مراعاتها عند الزيارة خلال الأشهر الباردة من العام، ولكن هذه المواقع هي أفضل اختيارات رحلة الثقافة.


أسباب السياحة في البرتغال في الشتاء


تافيرا

تافيرا في الجانب الشرقي من الغارف هي مدينة ساحلية مريحة وتاريخية وساحرة ترحب دائمًا، وخاصة للأشخاص الذين يبحثون عن شواطئ الغارف بدون الحشود. توجه خلال فصل الشتاء، ومن المرجح أن تستمتع بالشواطئ شبه المنعزلة. يعتبر الجو أيضًا مكافأة، ويتراوح متوسط ​​درجات الحرارة بين 55 درجة فهرنهايت (13 درجة مئوية) و 46 درجة فهرنهايت (8 درجات مئوية)، وهو جميل بما يكفي لفترة طويلة، وإن كانت مغطاة، والمشي على طول المياه حافة.

تافيرا
تافيرا

لاغوس

تتميز لاجوس بمنحدرات متعددة الألوان وتشكيلات صخرية تخرج من الماء، وتعد لاجوس واحدة من أجمل المدن في الغارف ، وبالتالي فهي من بين الوجهات الأكثر شعبية خلال فصل الصيف. ومع ذلك، في فصل الشتاء، تصبح لاجوس أكثر هدوءًا بشكل كبير، لذلك فإن يناير وفبراير من الأوقات الجيدة للاستمتاع بالمنحدرات والكهوف والسواحل دون رغبة المئات من الأشخاص الآخرين في فعل الشيء نفسه. توقع متوسط ​​درجات الحرارة خلال النهار حول 50 درجة فهرنهايت (10 درجة مئوية). نصيحة: يمكنك حجز جولة في الكهف أو المشي في الجرف أو قضاء بعض الوقت في التسوق في الأسواق المحلية الخارجية. سيستمتع هواة الجولف بالعديد من الدورات في المنطقة أيضًا.

لاغوس
لاغوس

أسباب لزيارة البرتغال في فصل الشتاء

لشبونة

خلال الشهر الذي يسبق عيد الميلاد، أصبحت لشبونة مدينة ساحرة تمتلئ شوارعها برائحة الكستناء المحمصة وهج الأضواء المتلألئة. بعد موسم العطلات، يكون يناير وفبراير عندما تشهد العاصمة أقل عدد من السياح، وهذه حقيقة تنعكس على الخطوط القصيرة في المعالم المختلفة مثل دير جيرونيموس وبرج بيليم وسانتا خوستا إيليتور. كما أنه وقت مناسب للقفز في القطار من روسيو والتوجه إلى سينترا لقضاء يوم في جولة في القصور والقلاع، فضلاً عن الاستمتاع بالحلويات المحلية من المقاهي الجذابة.

لشبونة
لشبونة

الماديرا

قد تكون جزيرة ماديرا جزيرة لكن الكثير من السكان المحليين والسياح يجادلون بأن الشتاء هو أفضل وقت للزيارة. أولاً، يفقد هذا الجنون السائح بعد شهر ديسمبر، لكن المناخ شبه الاستوائي المحيطي يبقي درجة حرارة الهواء دافئة إلى حد ما، ولا يزال الكثير من التسلية الشعبية يتمتع بها في شهري يناير وفبراير. يعد فصل الشتاء هو أفضل وقت للتصفح في البرتغال، وخاصة في جزيرة ماديرا، كما أن التغلب على حرارة الصيف سيجعل بعض الأنشطة، مثل المشي لمسافات طويلة، أكثر متعة. أحد أفضل التجارب في ماديرا خلال فصل الشتاء، هو احتفالات ليلة رأس السنة الجديدة التي تعلوها الألعاب النارية المذهلة على الساحل.

أسباب لزيارة البرتغال في فصل الشتاء


المصدر

اترك تعليقاً